مصري بوست
الإثنين 4 مارس 2024 10:58 مـ 23 شعبان 1445 هـ

القصة الكاملة لاختفاء هليكوبتر عسكرية تقل جنرالا وخمسة آخرين

هليكوبتر عسكرية باكستانية
هليكوبتر عسكرية باكستانية

أعلن الجيش الباكستاني اختفاء طائرة عسكرية كانت تقل جنرالًا وخمسة آخرين خلال عمليات إغاثة من الفيضان جنوب باكستان.

وأوضح الجيش الباكستاني في بيان أن الطائرة التي كانت تساعد في عمليات الإغاثة من الفيضانات في منطقة لاسبيلا في إقليم بلوخستان الجنوبي فقدت الاتصال بمراقبة الحركة الجوية.

وأضاف، أن ستة أشخاص بينهم الجنرال بالجيش الذي يقود الفرقة 12 الجنوبية، كانوا على متن الطائرة.

وقال: إن هناك عملية جارية للبحث عنهم.

وأشار مسؤول في المخابرات إلى أن المدير العام لقوات خفر السواحل الباكستانية البريجادير أمجد حنيف ساتي كان على متن الطائرة إلى جانب الجنرال سرفراز علي.

وكانت ارتفاعت اعدد ضحايا الأمطار الموسمية والفيضانات في باكستان إلى 282 شخصًا، مع استمرار هطول الأمطار الغزيرة.

وقالت الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث في تقريرها في أواخر يولوي الماضي: إن المطر الغامر أدى إلى فيضان الأنهار وألحق أضرارًا بالطرق السريعة والجسور ونحو 5600 منزل منذ 14 يونيو.


تعطيل حركة المرور

كما غمرت الأمطار العديدَ من المناطق في أنحاء باكستان، ما أدى إلى تعطيل حركة المرور العادية.

كان أكثر القتلى من الـ282 ضحية الذين لقوا حتفهم في حوادث مرتبطة بالمطر من النساء والأطفال.

تم الإعلان عن معظم الخسائر والضحايا من مقاطعة بلوشستان الجنوبية الغربية.

سقوط ضحايا ووقوع أضرار

كما تسببت الأمطار في سقوط ضحايا ووقوع أضرار في شمال غرب باكستان المتاخم لأفغانستان وشرق إقليم البنجاب ومقاطعة السند الجنوبية.

وفي كل عام، تكافح العديد من المدن في باكستان مع الأمطار والفيضانات الموسمية السنوية، مما أثار انتقادات بشأن سوء التخطيط الحكومي، ويمتد الموسم من يوليو حتى سبتمبر.