مصري بوست
الجمعة 21 يونيو 2024 07:45 صـ 14 ذو الحجة 1445 هـ

رئيس الوزراء الإسرائيلي يؤكد استمرار العملية العسكرية في غزة

شدد رئيس الوزراء الإسرائيلي، يائير لابيد، على أن العملية العسكرية في غزة، ستستمر طالما كان ذلك ضروريا.

وعلق لابيد على مقتل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، خالد منصور، قائلا إنه "جهد عملي وإنجاز غير عادي".

وفي تغريدة على تويتر، قال لابيد: "يوم أمس، حيد الجيش الإسرائيلي والشاباك القيادي البارز في حركة الجهاد الإسلامي، خالد منصور ، قائد المنطقة الجنوبية لحركة الجهاد الإسلامي في غزة".

وأضاف: "هذا تعاون عملي بين الجيش الإسرائيلي وأجهزة المخابرات والشين بيت، بموافقة المستوى السياسي".

وأشار رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى العملية الجارية حاليا بالقول: "نحن نتصرف بطريقة مركزة ومسؤولة من أجل تقليل الضرر الذي يلحق بمن لا يشاركون. وستستمر العملية طالما كان ذلك ضروريا".

وكانت وسائل إعلام عبرية أكدت أن خالد منصور قائد منطقة جنوب قطاع غزة في حركة الجهاد قتل، في غارة جوية، فيما أكد الجيش الإسرائيلي أنّه تمّ في اليومين الماضيين "تحييد" القادة "العسكريّين" الرئيسيّين في "الجهاد الإسلامي" بقطاع غزّة.

وذكر الجيش الإسرائيلي في وقت سابق، أن منصور شغل في عام ٢٠١٠، منصب قائد الوحدة الصاروخية، وقاد عشرات من عمليات إطلاق قذائف صاروخية، بدءًا من قذائف الهاون وحتى وسائل قتالية صاروخية متقدمة.

وفي عام ٢٠١٥ شغل منصب قائد المنطقة الشمالية في قطاع غزة في الجهاد، ومن ثم انتقل إلى منصب قائد المنطقة الجنوبية ومسئول ملف الأنفاق وقيادة الوحدة الصاروخية للجهاد.

وتشن إسرائيل، لليوم الثالث على التوالي، عملية عسكرية ضد "الجهاد الإسلامي" بغزة، في خطوة قالت إنها "استباقية" خشية هجمات تخطط لها الحركة على خلفية اعتقال أحد قيادييها.