مصري بوست
الأحد 21 أبريل 2024 01:43 مـ 12 شوال 1445 هـ

مقارنة بين أقوى هواتف.. أوبو رينو 11 برو ينافس سامسونج Galaxy S23 FE

مقارنة بين أوبو رينو 11 برو وسامسونج Galaxy S23 FE
مقارنة بين أوبو رينو 11 برو وسامسونج Galaxy S23 FE

في سوق الهواتف الذكية المعاصرة، يقوم المستهلكون المميزون باستمرار بتقييم عدد لا يحصى من الخيارات المتاحة، حيث يقدم كل جهاز مجموعة فريدة من الميزات والقدرات، المصممة خصيصا لتلبية احتياجاتهم وتفضيلاتهم المختلفة.

وفي هذا السياق، سنوضح لك فيما يلي مقارنة تفصيلية بين هاتفين ذكيين متطورين وهم أوبو رينو 11 برو، وسامسونج Galaxy S23 FE، سنتعمق فيها في الجوانب المختلفة لكلا الهاتفين مثل التصميم والعرض والأداء والكاميرا وعمر البطارية والميزات الإضافية، مما يوفر نظرة عامة شاملة على ما يقدمه كل جهاز.

مقارنة بين أوبو رينو 11 برو وسامسونج Galaxy S23 FE

التصميم:

يتميز هاتف سامسونج Galaxy S23 FE، بتصميم شبابي أنيق تبلغ أبعاده 158 × 76.5 × 8.2 مليمتر ويزن 209 جراما، يحقق التوازن بين الجوهرية والراحة، وتعد IP68 بمثابة شهادة على متانة الهاتف، مما يوفر راحة البال للمستخدمين الذين يقومون بمهام مختلفة في حياتهم الشخصية.

وبالمقارنة، يوفر هاتف أوبو رينو 11 برو، بأبعاده 163 × 74.2 × 8.2 مليميتر ووزنه 190 جراما، شعورا أنيقا ومريحا في اليد، تتحدث جودة بنائه عن المتانة واللمسة المتميزة، مما يجعله جهازا لا يبدو جيدا فحسب، بل يبدو قويا أيضا.

الشاشة:

تعد الشاشة جانبا مهما في أي هاتف ذكي، حيث تعمل بمثابة الواجهة الأساسية للتفاعل، تم تجهيز هاتف سامسونج Galaxy S23 FE بشاشة من نوع Dynamic AMOLED 2X بقياس 6.4 بوصة، تتميز بدقة 1080 × 2340 بكسل، يعد معدل التحديث التكيفي الذي يبلغ تردده 120 هرتز إضافة مهمة، مما يعزز سلاسة التمرير وتشغيل الوسائط مع تحسين استخدام البطارية، سواء كنت من عشاق الألعاب، أو من عشاق الأفلام، أو شخصا كثيرا ما يستخدم مكالمات الفيديو، فإن الشاشة توفر لك تجربة غامرة.

وبالمقارنة يتميز هاتف أوبو رينو 11 برو، بشاشة من نوع OLED بقياس 6.73 بوصة، وبدقة 1240 × 2772 بكسل، توفر ألوانا نابضة بالحياة وألوانا سوداء عميقة، بفضل دقتها العالية مما يجعل الهاتف خيارا ممتازا لاستهلاك الوسائط والألعاب والاستخدام العام، ويوفر تجربة بصرية غامرة.

المعالج والذاكرة:

يأتي هاتف سامسونج Galaxy S23 FE مع خيار اثنين من المعالجات القوية هما: معالج سامسونج Exynos 2200 أو معالج كوالكوم Snapdragon 8 Gen 1، كلا المعالجين ثماني النواة، بسرعات 2.8 جيجا هرتز أو 3 جيجا هرتز، فهما قادران للتعامل مع كل شيء بدءا من المهام اليومية وحتى التطبيقات عالية الطلب بسهولة.

وتعمل ذاكرة الوصول العشوائي رام التي تبلغ سعتها 8 جيجابايت على استكمال المعالجات، مما يضمن سلاسة واستجابة المهام المتعددة، بالنسبة للاعبين، تعد وحدة معالجة الرسومات المتقدمة بتجربة خالية من التأخير.

ومن ناحية أخرى، تم تجهيز هاتف أوبو رينو 11 برو، بمعالج كوالكوم الرائد Snapdragon 8+ Gen 1، مما يوفر أداءً سلسا وفعالا عبر مختلف التطبيقات والمهام، إنه جهاز يمكنه التعامل مع التطبيقات الصعبة والمهام المتعددة بسهولة، ويقترن الجهاز بذاكرة وصول عشوائي رام بسعة 12 جيجابايت، وذاكرة تخزين داخلية كبيرة تبدأ من 256 جيجابايت.

الكاميرا:

يتميز هاتف سامسونج Galaxy S23 FE، بإعداد كاميرا ثلاثية متعددة الاستخدامات تضم مستشعر رئيسي بدقة 50 ميجابكسل وعدسة فائقة الاتساع بدقة 8 ميجابكسل وعدسة مقربة بدقة 12 ميجابكسل، كما تعمل الميزات المتقدمة مثل الوضع الليلي وعرض المخرج واللقطة الفردية على تحسين تجربة التصوير الفوتوغرافي والفيديو، وتضمن الكاميرا الأمامية بدقة 10 ميجابكسل، الحصول على صور سيلفي واضحة ونابضة بالحياة.

وبالمقارنة، يتميز هاتف أوبو رينو 11 برو، بإعداد كاميرا ثلاثية متعددة الاستخدامات بدقة 50 + 32 + 8 ميجابكسل، بما في ذلك مستشعر أساسي عالي الدقة وعدسة واسعة للغاية وعدسة مقربة، يتيح هذا المزيج نطاقا واسعا من إمكانيات التصوير الفوتوغرافي، بدءًا من المناظر الطبيعية التفصيلية وحتى اللقطات المكبرة، وتتمتع الكاميرا الأمامية بدقة 32 ميجابكسل بنفس القدر من الكفاءة، مما يضمن جودة عالية لصور السيلفي ومكالمات الفيديو.

نظام التشغيل:

يحدد برنامج الجهاز تجربة المستخدم، يعمل هاتف سامسونج الجديد Galaxy S23 FE بنظام التشغيل Android 13، ويعلوه واجهة المستخدم التابعة للشركة One UI تشتهر هذه الواجهة بتصميمها النظيف والخالي من الفوضى والتنقل البديهي ومجموعة من الميزات التي تعزز سهولة الاستخدام، مما يجعل الاستخدام اليومي للهاتف أكثر متعة.

بينما يعمل هاتف أوبو رينو 11 برو، على نظام التشغيل Android 14 ولكنه يستخدم واجهة ColorOS 14 المخصصة من أوبو، وهي واجهة كبيرة مخصصة لأولئك الذين يحبون التخصيص، بدءا من السمات والأيقونات وحتى مركز التحكم والشاشة المحيطة.

البطارية:

يعد أداء البطارية أمرا بالغ الأهمية، يحتوي هاتف سامسونج Galaxy S23 FE على بطارية تبلغ سعتها 4500 مللي أمبير في الساعة، وهي سعة كبيرة بما يكفي لدعم الاستخدام المعتدل إلى المكثف لمدة يوم، كما يدعم الجهاز الشحن السريع بقدرة 25 وات، وهي ميزة أصبحت ضرورية للأفراد المشغولين.

ويأتي هاتف أوبورينو 11 برو، ببطارية كبيرة بقوة 4700 مللى أمبير، مدعمة بتقنية الشحن السريع بقدرة 80 وات، ويوفر هذا المزيج توازنا بين طول العمر والراحة، مما يضمن قدرة الجهاز على مواكبة متطلبات الاستخدام اليومي.

السعر:

تم تسعير هاتف سامسونج Galaxy S23 FE بحوالى 27.999 جنيها مصريا، بينما يتم تسعير هاتف أوبو Reno 11 Pro في السوق الصينية، بسعر يبدأ من 500 دولار أمريكي (أي ما يعادل 15.450 جنيها مصريا).

يتميز هاتف سامسونج Galaxy S23 FE، الذي تم وضعه كجهاز متميز متوسط ​​المدى، لتوفير تجربة الفلاجشيب دون الحاجة إلى دفع تكلفة مبالغ فيها، فهو مصمم لأولئك الذين يرغبون في الحصول على ميزات عالية الجودة وأداء موثوق دون إنفاق الكثير من المال، وبالمقارنة يعد هاتف أوبو ريتو 11 برو، خيارا ممتازا للمستخدمين الذين يقدرون مزيجا متوازنا من الأداء والتصميم وقدرات الكاميرا.