مصري بوست
الأربعاء 29 مايو 2024 02:11 صـ 20 ذو القعدة 1445 هـ

جريمة بشعة..أب يقتل ابنه ويقطع جثته ويحرقها

شهدت مدينة قليوب بمحافظة القليوبية ، اليوم الاثنين، جريمة بشعة راح ضحيتها طفل في الحادية عشرة من عمره على يد والده.

وكشفت تحريات الأجهزة المنية المصرية أن الأب المصري أقدم على قتل ولده ووضع جثته فى حجرة نومه لمدة 5 أيام.

وأوضحت التحريات أن الأب قطع جثة طفله وتوجه بها إلى الطريق الدائري وإشعال النيران بها فى محاولة للتخلص منها.

ألقي القبض على الأب المتهم، ونقل بقايا الجثة الى مشرحة مستشفى ناصر العام، وتحرر المحضر اللازم وتولت الجهات المعنية التحقيق.

تلقت مديرية أمن القليوبية إخطارا بالواقعة، وانتقلت الأجهزة المعنية، وتبين من المعاينة والفحص قيام الأب بقتل نجله، 11 عاما، ووضع جثته داخل غرفته علي الفراش لمدة 5 أيام، وعندما لاحظ أن الجثة بدأت تظهر عليها حالة تعفن، قطعها ووضعها داخل شيكارة محاولا إحراق الجثة بجوار الطريق الدائري.

وتمكن ضباط مباحث المركز من ضبط الأب المتهم، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة، وتحرر محضر بالواقعة وتولت الجهات المعنية التحقيق.