مصري بوست
الإثنين 27 مارس 2023 06:56 مـ 5 رمضان 1444 هـ

اشتباكات بين مجموعات مسلحة في طرابلس

تجددت اشتباكات بين مجموعات مسلحة تابعة لرئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية، عبد الحميد الدبيبة، وأخرى تابعة لرئيس الحكومة التي منحها مجلس النواب الليبي ثقته، فتحي باشاغا.

وأفادت قناة سبوتنيك في ليبيا، بأن "العاصمة الليبية طرابلس شهدت الليلة الماضية وحتى ساعات الصباح الأولى اشتباكات بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة بمناطق متفرقة بسبب خلافات بين قادة من الفصائل المسلحة".

وأكدت مصادر محلية ليبية أنه "إثر الاشتباكات التي وقعت في العاصمة طرابلس تضررت ممتلكات خاصة للمواطنين من بينها منازل وسيارات".

وأكد الناطق الرسمي باسم مركز الطب الميداني مالك مرسيط، في تصريح لـ"سبوتنيك"، أن الفنان الكوميدي الليبي مصطفى بركة، سقط قتيلا برصاصة طائشة خلال الاشتباكات، وقد جرى نقل جثمانه إلى مركز طرابلس الطبي.

وأشار مرسيط إلى أن نداءات الاستغاثة لا تزال تصل عبر الأرقام المخصصة إلى غرفة الطوارئ في مركز الدعم من مختلف مناطق الاشتباكات التي ما زالت تتواصل بشكل متقطع.

وأضاف أن المركز قام بنشر العديد من سيارات الإسعاف للوصول لتلك المناطق، موضحاً أنه خلال وقت قريب ستكون هناك عمليات إخلاء للمدنيين بعد أن يتوقف إطلاق النار.

وتابع مرسيط أن الاشتباكات مستمرة حتي الآن وهي متقطعة في مناطق، باب بن غشير، وشارع الزاوية، وشارع الجمهورية، وشارع أصريم، وسط طرابلس.

وتشهد ليبيا أزمة سياسية متصاعدة مع نزاع بين حكومتين، الأولى برئاسة فتحي باشاغا، التي منحها مجلس النواب الليبي المنعقد في طبرق أقصى شرقي البلاد ثقته، في مارس الماضي، والثانية حكومة الوحدة الوطنية الليبية المنبثقة عن اتفاقات سياسية رعتها الأمم المتحدة، قبل أكثر من عام، ويترأسها عبد الحميد الدبيبة، الذي يرفض تسليم السلطة إلا عبر انتخابات رئاسية وبرلمانية.

وسبق وأن حاولت حكومة باشاغا دخول العاصمة الليبية طرابلس، إلا أن جماعات مسلحة تابعة لحكومة الدبيبة اعترضت طريق الحكومة ومنعتها من دخول طرابلس.