مصري بوست
الأربعاء 29 مايو 2024 03:01 صـ 21 ذو القعدة 1445 هـ

الحكومة الفرنسية تعتذر لجمااهير ليفربول على أحداث مبارة نهائي دوري الأبطال

تقدمت الحكومة الفرنسية باعتذار رسمي لجماهير نادي ليفربول الإنجليزي لكرة القدم، بعد الأحداث التي وقعت قبل مباراة الفريق ضد ريال مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا،خارج استاد فرنسا، يوم السبت الماضي، ما ادى إلى عدم تمكين عدد من الجماهير لدخول الاستاد ومشاهدة المباراة.

وألقت السلطات الفرنسية اللوم على جماهير ليفربول في بعض المشاكل التي حدثت، موضحة أن ثمة تذاكر مزيفة تم تداولها بين المشجعين.

ومن جانبه قال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن المباراة التي انتهت بفوز ريال مدريد 1/0 تاخرت لأكثر من 30 دقيقة، بسبب وصول المشجعين في وقت متأخر.

وبعد اجتماع لمجلس الوزراء، تقدمت المتحدثة باسم الحكومة الفرنسية اوليفيا جريجورا، بالاعتذار لجماهير ليفربول، مؤكدة أن بلادها قادرة على أن تقوم بهذه الأمور بشكل أفضل.

وكشفت جريجورا ان الرئيس الفرنسي طالب بأن تتسم التحقيقات بهذا الشأن بالشفافية، لافتة إلى أنه يجرى حاليا تحقيقين بهدف منع تكرار مثل هذه الواقعة، خلال دورة باريس الأوليمبية عام 2024.

وقالت محطة بي إف إم إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يشعر بغضب شديد، من وزير الداخلية جيرالد دارمانين لإلقائه اللوم في البداية على جماهير ليفربول.

وكانت جماهير ليفربول قد انتقدت الشرطة الفرنسية، التي اعتقلت ما يقرب من 100 من المشجعين، إضافة إلى إصابة 230 شخصا منهم، خلال المباراة.