مصري بوست
السبت 20 يوليو 2024 02:54 مـ 13 محرّم 1446 هـ

كواليس آخر 24 ساعة قبل رحيل موسيماني عن الأهلي

عاش جمهور الأهلي ساعات حاسمة في رحلة مدرب من الأنجح في تاريخ النادي، وهو الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، قبل إعلان رحيله.

وأعلن الأهلي المصري، الإثنين، رحيل موسيماني عن تدريب الفريق، بعد رحلة استمرت على مدار عام و8 أشهر، حصد الفريق خلالها 5 ألقاب، بالإضافة إلى برونزية كأس العالم للأندية مرتين.

في 30 مايو الماضي، بدأت شرارة الأحداث بخسارة الأهلي أمام الوداد البيضاوي بهدفين نظيفين في نهائي دوري أبطال أفريقيا.

ورغم اعتراضات مسئولي الأهلي على الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، واتهام اتحاد الكرة المصري بعدم تقديم الدعم في أزمة إقامة نهائي دوري الأبطال في المغرب، أكد الكثيرون أن الفريق بقيادة موسيماني قدم أداء متواضعا أمام الوداد.

وسافر موسيماني إلى بلاده في إجازة قصيرة مدتها 3 أيام، ولكن بعدها عاد مجددا إلى المغرب للانتظام في دورة للحصول على الرخصة التدريبية المحترفة من الاتحاد الأفريقي.

زاد الطين بلة بما قاله موسيماني وزوجته مويرا في وسائل الإعلام الجنوب أفريقية، بشأن الشكوى من الضغوط داخل الأهلي، والشعور بعدم تقدير إنجازاته، ووصل الأمر لانتقاد مسؤولي النادي وجماهيره وبعض لاعبي الفريق.

ترك المدير الفني للأهلي فريقه 12 يوما، حيث غاب عن التدريبات، وترك المسؤولية لمساعده سامي قمصان لإدارة الأمور.

وصل موسيماني إلى القاهرة، السبت، بعد رحلة طويلة في المغرب، ولكنه مع ذلك لم يقود الفريق في مباراة المصري بالسلوم، الأحد، بدور الـ32 من كأس مصر.

وتولى سامي قمصان إدارة مباراة الأهلي والمصري بالسلوم، ونجح في قيادة الفريق للفوز بهدف نظيف سجله لاعبه أحمد عبدالقادر.

بعد وصول موسيماني، عقد جلسة مع مجلس إدارة الأهلي برئاسة محمود الخطيب، وذلك في منزل أحد أعضاء مجلس الإدارة.

وكان مجلس الأهلي يفكر في إضافة عنصر مدرب جديد إلى الجهاز الفني، مع تعيين أنيس الشعلالي كمدرب أحمال، في ظل تراجع النتائج في الفترة الأخيرة.

وخلال اللقاء قال موسيماني إنه لن يستطيع قيادة مباراة المصري بالسلوم في كأس مصر لأسباب صحية.

واتفق الجانبان على أن يقود سامي قمصان مباراة المصري بالسلوم، على أن يقود موسيماني تدريبات الأهلي، صباح الإثنين، قبل عقد جلسة جديدة للحديث عن تلك الأمور.

وبشكل مفاجئ، غاب موسيماني عن تدريبات الأهلي، صباح الإثنين، قبل أن ينضم إلى الاجتماع المُحدد سلفا بعد نهاية التدريبات.

وأبلغ مجلس الأهلي موسيماني برغبته في استمراره خلال الفترة المقبلة، لا سيما في ظل النجاحات التي حققها مع الفريق على مدار الـ20 شهرا الماضية.

غير أن المدرب الجنوب أفريقي تمسك بالرحيل عن الأهلي خلال الفترة المقبلة، في ظل حالة الضغط التي يعيشها خلال الفترة الأخيرة، وهو ما اتفق عليه الطرفان في النهاية.

ورغم إعلان الأهلي فسخ التعاقد مع موسيماني بالتراضي، إلا أن المدرب الجنوب أفريقي لن يرحل عن النادي الأحمر بشكل مجاني، إذ ستدرس الشؤون القانونية للنادي مع ممثلي موسيماني الجوانب المالية المترتبة على رحيل المدرب الجنوب أفريقي.

الأهلي كان قد أعلن في مارس الماضي تجديد عقد موسيماني لموسمين إضافيين، بالإضافة إلى الموسم الحالي، لينتهي تعاقده في 2024، لكن لم يعتمد العقد الجديد، ومن ثم ينتهي تعاقد موسيماني القديم مع الأهلي بنهاية شهر يونيوالجاري.

وأكد المصدر على أن الأهلي كان مستعدا بالفعل لإمكانية رحيل موسيماني عن تدريب الفريق خلال الفترة المقبلة.

وأوضح المصدر أن الأهلي قام بتجهيز السيرة الذاتية لبعض المدربين لقيادة الفريق خلال الفترة المقبلة، خلفا للمدرب الجنوب أفريقي.

وتتجه النية لدى مجلس إدارة الأهلي للاستعانة بأحد مدربي 3 مدارس، وهي الفرنسية والألمانية والبرتغالية، لكن لم يتم الاستقرار على أحدهم حتى الآن.

يُذكر أن الأهلي أعلن في بيانه أن سامي قمصان سيتولى تدريب الفريق بشكل مؤقت لحين التعاقد مع مدرب أجنبي لقيادة الفريق بشكل دائم.