مصري بوست
الإثنين 4 مارس 2024 07:54 مـ 23 شعبان 1445 هـ

ضابط بجيش الاحتلال: لا نخوض معارك وجها لوجه في غزة.. ولا ندخل منطقة إلا بعد قصفها

جيش الاحتلال
جيش الاحتلال

قال ضابط كبير في جيش الاحتلال الإسرائيلي يشارك في التوغل البري بـ غزة، إن التوجيهات لقوات الجيش بألا تخوض معارك وجها لوجه مع مقاتلي فصائل المقاومة الفلسطينية، وعدم دخول منطقة لم يسبق وأن دكتها نيران المدفعية أو الطيران بشكل كثيف.

وأضاف المقدم يارون، ضابط جناح العمليات في فرقة غزة، حسبما نقلت إذاعة جيش الاحتلال، اليوم الجمعة، أن: الجيش الإسرائيلي أصدر توجيها يقضي بعدم تحرك جنودنا في مناطق لم يتم التعامل معها سابقا بنيران دقيقة وقوية.

وتابع: الجنود يقاتلون بين الأنقاض وليس بين المنازل. لا توجد فرصة تقريبًا لخوض معارك وجها لوجه.

عدوان إسرائيلي متواصل على غزة

وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي عدوانها على قطاع غزة، وسط تنفيذ توغل بري بالقطاع وفرض حصار يمنع إمدادات الماء والغذاء والدواء والوقود.

وتشن طائرات جيش الاحتلال غارات جوية كثيفة على المناطق التي تستهدف قوات الاحتلال التوغل فيها بريا لتحويلها إلى أنقاض وتفريغها من السكان والمقاومين قبل دخولها.

إلى ذلك أعلنت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، أنها تتصدى لقوات الاحتلال لمتوغلة في قطاع غزة، مؤكدة أنها دمرت عشرات المركبات والدبابات والآليات العسكرية لقوات الاحتلال.

فيما تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الجمعة وليلة الخميس، استهداف المستشفيات ومركبات الإسعاف في قطاع غزة، وقصف الاحتلال محيط مجمع الشفاء الطبي غرب غزة، حيث نصبت خيام للنازحين، إلى جانب خيمة للصحفيين، ما أدى إلى استشهاد 6 مواطنين وإصابة آخرين.

وفي وقت لاحق، استشهد مواطن وأصيب طفل في قصف استهدف مستشفى الولادة في مجمع الشفاء الطبي. واستشهد فلسطينيان وجرح آخرون في قصف استهدف شارع غزة القديم شمال القطاع.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني إن طائرات الاحتلال الإسرائيلي قصفت بشكل عنيف منطقة تل الهوى، بالقرب من مستشفى القدس التابع للجمعية، في ظل تواجد الطواقم الطبية والمرضى وأكثر من 14 ألف نازح.

كما استهدف طيران الاحتلال عدة مواقع في مدينة غزة ومحاورها الغربية ومنطقة تل الهوى.